الملكة رانيا تتفقد سوقي البخارية والبلابسة في وسط عمان

November 23, 2009

 

(مكتب جلالة الملكة, دائرة الإعلام - عمان) في ظل الحركة التي تشهدها الأسواق التجارية قبل عيد الأضحى المبارك قامت جلالة الملكة رانيا العبدالله بجولة في أسواق وسط البلد للتواصل مع المتسوقين والتجار والاطلاع عن كثب على الأوضاع التجارية في هذه الفترة.

 وخلال الجولة التي بدأت من أمام سوق البخارية تبادلت جلالتها الحديث مع المتسوقين والتجار حول الأوضاع العامة ونقلت لهم تحيات جلالة الملك عبدالله والمباركة بقدوم عيد الاضحى. وتجولت جلالتها بين المحلات التجارية تسأل وتستمع لأصحاب المحلات حول الحركة التجارية قبل العيد.

وفي بعض المحلات تبادلت جلالتها الحديث حول البضائع المتوفرة وخاصة المعروضة كهدايا بعد عودة الحجاج من بيت الله الحرام من مسابح وسجاد صلاة. وقدم أحد أقدم تجار السوق، محمد البخاري (أبو محمود)، شرحاً عن السوق الذي أنشىء عام 1942، ويعرض مجموعة من البضائع تتنوع بين اكسسوارات، وعطور وملابس. وكان السوق يعتبر من أول المجمعات التجارية في ذلك الوقت.

وتجولت جلالة الملكة رانيا في سوق البلابسة الذي احترق في السادس من آب الماضي، وتبادلت الحديث مع تجار السوق ممن تضرروا في حادث الحريق واطلعت على التجديدات التي شهدها السوق بعد شهرين وعشرين يوماً من أعمال الصيانة والتجديد. وتبادلت الحديث مع أحد أعضاء اللجنة الاجتماعية لسوق البلابسة، التاجر يحيى العوامرة(ابو يزن) الذي أوضح لجلالتها حجم الأضرار التي لحقت بالسوق وبعض التحديات التي تعترض التجار بعد الخسارة التي ألمت بهم. ويعتبر سوق البلابسة من الأسواق القديمة في وسط عمان وقد أنشىء في الخمسينات ويضم محلات تجارية متنوعة ليشكل نقطة تسوق شاملة.