جلالة الملك و الملكة يشاركان في مراسم جنازة البابا

April 09, 2005

 

8 نيسان 2005

روما - شارك جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله صباح اليوم في مراسم جنازة قداسة البابا يوحنا بولص الثاني.

وشارك في مراسم الجنازة اكثر من مليوني شخص من بينهم عدد كبير من زعماء وقادة الدول في العالم.

وكان جلالتاهما وصلا الى روما صباح اليوم يرافقهما سمو الامير علي بن الحسين وسمو الامير غازي بن محمد المبعوث الشخصي والمستشار الخاص لجلالة الملك للمشاركة في مراسم جنازة البابا.

وبدأت مراسم الجنازة بوصول نعش البابا يوحنا بولص الثاني الى باحة كنيسة القديس بطرس يحمله اثنا عشر شخصا، وباشر الكردينال الالماني يوزف راتسينغر الاحتفال بقداس الجنازة امام حشد من كبار قادة وشخصيات العالم ومئات الالاف من المؤمنين في ساحة القديس بطرس.

وكان جثمان البابا يوحنا بولص الثاني الذي قاد اتباع الكنيسة الكاثوليكية لاكثر من ربع قرن وتوفي يوم السبت الماضي نقل الى كاتدرائية القديس بطرس التي سيدفن فيها حيث القى عدد من زعماء العالم ومئات الالاف من الاشخاص النظرة الاخيرة عليه.