الملكة رانيا تزور اكبر مركز إسلامي في نيويورك

September 28, 2000

 

27 ايلول 2000

نيويورك - ضمن الزيارة الرسمية التي يقوم بها جلالة الملك عبدالله الثاني إلى الولايات المتحدة الأمريكية قامت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم بزيارة إلى اكبر مركز إسلامي في نيويورك حيث التقت جلالتها مع رئيس وأعضاء مجلس الأمناء واستمعت لشرح حول نشاطات المركز في المجالات الثقافية والتوعوية ودوره في خدمة الجالية الإسلامية وحوار الاديان.

واستعرض رئيس مجلس أمناء المركز السفير الكويتي لدى الأمم المتحدة حمد أبو الحسن دور المركز في إبراز الصورة المشرقة للإسلام كدين تسامح وسلام يكفل للإنسان العيش بأمن واستقرار.

وقال أن زيارة الملكة رانيا هذه ذات مغزى كبير من حيث التوقيت والمضمون، ولعكسها التناسق الشديد بين المملكة الأردنية الهاشمية ملكا وحكومة وشعبا.

وأضاف أننا نرى في زيارة جلالتها رسالة دعم للجالية الإسلامية في هذه الظروف ليس في نيويورك وإنما في الولايات المتحدة الامريكية.

وأكد أن زيارة جلالة الملكة تعد تكريما يحظى به المركز الذي حصل على العديد من الجوائز والتي منها جائزة الاغاخان للتصميم الهندسي الذي مزج النور بالمعدن على أساس انه في حال وجود النور الخارجي لا يكون هناك حاجة للنور الداخلي.

واستعرض إمام المركز الشيخ عمر أبو ناموس الدور الذي يقوم به المركز في تبادل وجهات النظر حول حوار الأديان وعكس الصور المشرقة للإسلام والتعاليم السمحة للدين الحنيف.
وتجولت جلالتها في أقسام المركز إلى يضم مدرسة ومكتبة ومسجدا حيث تبادلت جلالتها أطراف الحديث مع مجموعة من نساء الجالية العربية والإسلامية ومع عقائل السفراء العرب واستمعت إلى تلاوة من الذكر الحكيم قدمها طلاب المركز.