معارض الصور

معارض الفيديو

مدرستي

الذهاب الى المدرسة يجب أن يملأ حياتك بالذكريات: عن ما تعلمته، ما أضحكك، أيام مليئة بالإبداع، و التحليل، تنمية الاستقلالية، و الاستمتاع بيومك و انت تخطط لغدك.

لكن 300000 طالب في أكثر من خمسمائة مدرسة في الأردن لا يتمتعون بتلك البيئة التعليمية الممتعة، الملهمة، و المحفزة.

ملاعب فارغة، محابس مياه لا تعمل، لا ملاذ من الشمس الحارقة في ساحاتها، غرف معتمة، نقص في الكتب، و اسلاك تتدلى من السقف و الحائط..

المستقبل المشرق لا يبدأ هكذا.

مدرستي تجمع القطاع الخاص، و العام، والمنظمات غير الحكومية بالمجتمعات المحلية، لإعادة تأهيل المدارس. رجال الأعمال، الاباء و الأمهات، الجيران، و الطلاب يتكاتفون لذات الهدف: تعليم نوعي لأبناء الأردن.

فالتعليم مسؤولية مشتركة، مجتمعية، مسؤولية اجتماعية.

وهي تتخذ أشكالا متعددة.. لأن مدرستي ليست هبة فورية تموت بعد حين. الأهم من إصلاح النوافذ، و ترميم الجدران، و تزويد الصفوف بأدراج جديدة، و تأمين ملاعب أمنة و ممتعة للطلاب، الأهم من هذا كله تطوير برامج و مناهج طويلة الأمد تثري التجربة التعليمية لكل طفل.

نجاح مدرستي شكل شبكة من الشركاء.. المنظمات غير الحكومية دخلت المدارس لتشارك خبرتها في منع العنف و الترهيب، متحف الاطفال زودهم بحصص تمثيل و رسم و فرصة التعلم في بيئة تفاعلية. الكمبيوتر دخل المدارس، و معه خبرة خريجين تقنية المعلومات الذين دربوا المعلمين على دمج أدوات العصر في حصصهم، و مدراء أكبر الشركات الأردنية شاركوا الطلبة خبرتهم ليحصلوا على وظائف تواكب طموحهم. و حصص الصحة و التغذية السليمة تعود الطلاب و أهلهم على الطرق الأمثل لحياة صحية يعيشونها معا.

 

عندما أزور أيا من مدارسة مدرستي، ألمس الأثار النفسية و العاطفية لهذه المبادرة، و يدفعني ذلك دوما على الابتسام. ربما كانت الرؤوس المرتفعة، أو الضحكات المتعالية من ساحة اللعب، أو وجه طفلة تبتسم للوحة جدارية تزين مدرستها، أو ربما أبتسم لرؤية المعلمين منتصبي القامة و هم يدخلون صفوفا نظيفة أمنة، أو الأعين البراقة و الأيدي الممتدة حين تطلب معلمة متطوعين لمشروع مدرسي جديد.
تعددت الدلالات على التأثير الايجابي لمدرستي، المعلمون و الطلبة سعداء، الجميع أكثر انتاجية و اقبالا على التحصيل. مدرستي مدعاة لفخرنا جميعا.
لكن الطريق ما زال طويلا، يجب أن تستمر المبادرة، و ان تنمو.. قرابة 40 بالمائة من سكان الأردن ما دون الخامسة عشر، و ثلاثون بالمائة من شبابنا عاطلون عن العمل، و التعليم هو مفتاح الازدهار المستقبلي.

هدفنا خمسمائة مدرسة في خمس سنوات ، لكننا لا نستطيع تحقيق ذلك دون مساعدة.
الرعاية السخية من شركات، و منظمات غير حكومية، و دوائر حكومية جعل خمسة و خمسين ألف طالب و طالبة يقبلون على الدراسة، إلا أن ألافاً آخرين ينتظرون أن تحتضنهم مدرستي. نحتاج دعما و مشاركة أكثر من القطاع الخاص و المجتمعات المحلية.
كن جزءا من "مدرستي"، و ساهم في إحداث تغيير في حياة ألاف الأطفال في الأردن.
www.madrasati.jo

شكرا.

 

تعليقات (36)
الرجاء الدخول أو التسجيل لترك تعليقكم
فراس زريقي
الجمعة, ديسمبر 30, 2011

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أريج
الأحد, سبتمبر 18, 2011

إنني معجب جدا وفخور جدا بملكتي وحبيبتي الملكة رانيا العبد الله انها قدوة يتحذى بها لذا اامل ان اقابلها شخصيا حتى اتمن من ممارسة اعمالي ونشاطاتي كوني لدي كم هائل من الافكار والانشطة التي تقوم على تطوير هذا البلد التي اعتز وافتخر انني فردا فية ادامك الله مولاتي واتمنى ان يصل صوتي اليك اتمنى ان تزوري لواء الاغوار الشمالية
أريج محمد الساكت
الاغوار الشمالية

am karam
الثلاثاء, سبتمبر 13, 2011

سيدتي المدارس وضعها بحزن والخاصه لافي رقيب ولا حسيب انا ابني روضه بطلع من البيت من 6 الصبح وبرجع 1علما الدوام من8صباحا وحتى 11
ولما راجعنا حكولنا مافي باصات كفايه مع انهم مابرحمونا بلاقساط
اسم المدرسه المسانده الحديثه في منطقة النادي بالقرب من المطار في عمان الشرقيه
اتمنى يلاقي الموضوع اهتمام من قبلك
ودمتي للوطن سالمه غانمه يا رمز العطاء والخير والامان

أريج
الثلاثاء, أغسطس 9, 2011

ادامك الله مولاتي والله يعطيك العافية

اركس
الأحد, يونيو 26, 2011

الحمد لله الاردن في امن واستقرار ولايحتاج الا لتحسين نوعية التعليم ومخرجاته بينما بالوطن العربي هناك 6مليون طالب بالمرحله الابتدائيه هم خارج مدارسهم بسبب النزاعات كالعراق وللاسف ماتحدثه النزاعات من خراب في المدارس يحتاج الى امكانيات هائله لاصلاحه ولذلك علينا محاولة ان يكون للتعليم وللمدارس اولويه في لنا كلنا
وجزاكم الله خيرا

walaj2003
الجمعة, مايو 27, 2011

صاحبة الجلالة الرؤؤم
الام مدرسة ان انت اعددتها اعددت جيلا طيب الاعراق
واني لاجدكهذه الام التي غيرت في عقول ومسقبل الاردنيين رغم قلة الامكانات وضعف الموارد
اود ان ارففق فيديو قصير لحصة صفية يعكس اثر التدريب الذي تلقيته على طلبتي
نديم شحادة
مدرسة منذر المصري
عمان الاولى

شذى الليالي
الأحد, مايو 15, 2011

الى جلالةالملكة رانيا العبدالله
ريحانة الاردن .....رمز العطاء.......التي أضاءت دروب العلم أمام المتعلمين.....وارشدتهم الى أفضل سبل التقدموالنماء....وحفزتهم على بذل الجهد الاكبر لانجاح العملية التعليمية في جميع انحاء الممملكة الحبيبة......شكرا لك.
اود ان اشكرك على تشريفك لنا في مدرسة المفرق التي اطلقت من خلالها مبادرة مدرستي والتي كلناامل بان تكون بداية جديدة في مرحلة التعليم في محافظتنا.
وباسمس واسم مديرة وطالبات مدرسة المفرق الثانوية الاولى للبنات نقدم لك اسمى ايات الشكر والعرفان على كل ما فعلت لدعم مسيرتنا التعليمية وتسهيلها ........فشكراً لك.

SHORUK
الخميس, مارس 24, 2011

الى جلاله الملكه رانيا العبدالله المعظمه حفظك الله
اما بعد.....
كنت اعمل في مدرسه في مديريه عمان الخامسه معلمة (تعليم اضافي ) ومنذ بدايه العام وعلى ان اكمل العام الدارسي 2010 -2011 وبقيت اعمل حتى 21-3-2011
وذلك بسبب قرار مدير التربيه
علما بان الاهالي والطلاب وقعوا على استدعاء يطالبوا بعودتي الى المدرسه على مرتيين متتاليات ولكن المدير يقول هاذا كلام فاضي
السؤال: لماذا عندما المعلمه صرخت بوجهه الطالب (الذي صور ونشر على اليوتيوب ) الجميع تحرك واهتم بالموضوع اما انا لمجرد ان مدير التربيه يبعت مشرفين يحضروا الحصص ما غلب حاله
واتمنى مساعدتي لانك من المهتمين في المدارس والطلبه والمعلمين
وجزالك الله الف خير
واطال الله بعمرك

بركات ريحان
الأربعاء, مارس 23, 2011

حقا ان وصف جلالة الملك المعظم للجيل الجديد بفرسان التغيير يأتي في مكانه وكنت قد قصدت موقعكم لنشر بعض ممارسات ادارة مدرسة المهلب الثانية في مديرية الزرقاء الاولى تجاه الطلاب وهاهم الطلاب في الرابط التالي يظهرون لنا حبهم للتغيير الايجابي وان كنت اتحفظ على بعض ممارساتهم
http://www.youtube.com/watch?v=iaL3v93TtTY

ماري الياس
الاثنين, مارس 21, 2011

المدرسة وحدها لاتكفي لنشوء جيل صالح فالمدرسة هي فرع من شجرة الاسرة الركن الاساسي هو البيت والاهل ومن ثم المدرسة فكل هؤلاء مثل الكف لا ينفصلون عن بعضهم بالاضافة الى الطالب نفسه

بركات ريحان
الأربعاء, مارس 16, 2011

هل تحولت المدارس الى سجن حتى يهرب منها الطالب ؟ في مدرسة المهلب الثانية وبسبب ظروف ادارة المدرسة حدث ان نشر الطلاب مشاهد لهم على النت فما ادري وزير التربية والتعليم ومدير التربية لمنطقة الزرقاء الاولى ماذا سيجيبان عن هذه المشاهد بعد ان ثبت بالصورة هروب الطلاب وسط غفلة ادارة تجلس على الكرسي وما تدري مايحدث في المدرسة
http://www.youtube.com/watch?v=zlysw8dlmfM

http://www.youtube.com/watch?v=PgmNjFmtN5I

د. هيفاء علي طيفور
الثلاثاء, مارس 15, 2011

بارك الله بكل الايادي الطيبة والطاهرة والنقية والتي تعمل معا لاجل الجميع وخدمة الجميع

د. هيفاء علي طيفور
الثلاثاء, مارس 15, 2011

جهود مباركة وجبارة لرفعة العمل الربوي وخدمة الطلبة ومستقبلهم وبارك الله بكم جميعا ايها المناظلون من اجل رفعة التعليم وتحسين الاوضاع للطلبة وللمعلمين

بركات ريحان
الأربعاء, مارس 9, 2011

المدرسة بيت طالبنا المحبوب نأسف عندما نرى من يمارس السادية تجاه الطلاب بدلا من مشاعر الحنان والابوة منذ تسعة شهور وهذا الرابط لمدرسة في مدينة الزرقاء يشاهده العالم
http://www.youtube.com/watch?v=mF3y2sokK4Q
طبعا عند سؤالي عن المدرسة تبين ان المدير يضرب الطلاب لحد الآن ويطرد من لايلبس زيه او يتأخر عدة دقائق عن دوامه فما أدري ماهي مشاعر طلاب يهتفون في نشيدهم حبا لقائدهم وهم يرون المدير مصرا على الضرب والطرد على نحو يخالف مايريده الملك المعظم وبشكل يشوه صورة مدارسنا في العالم من تجربة فردية فهل من يتصرف كذلك مدير متميز ياريت ان يتم ازالة هذا المشهد عن الموقع وان تتحسن اساليب المدير في التعامل مع الطلاب

يسرى الموسى
الثلاثاء, مارس 8, 2011

سيدتي اسمحي لي ان اتشرف بالتهنئه لجلالتك على هذه المكانه التي تتربعي عليها في العالم العربي بحصول جلالتك على المكانه الاولى والقدوه للنساء العربيات ،
واسمحي لي جلالتك انه انطلاقا من مبادرت جلالتك لمدرستي ومن خلال موقعي الوظيفي كمهندسه زراعيه فقد تم توجيه العديد من البرامج الزراعيه للعديد من المدارس كانشاء بيوت بلاستيكيه في حدائق المدارس وتحويل حديقه المدرسه الى متنفس جمالي ومختبر طبيعي للطلبه وكذلك تامين مصدر دخل للمدرسه من منتجات البيت البلاستيكي وهناك نماذج اخرى عديده تم انشاؤها في العديد من المدارس ،كم اتمنى ان نتشرف بزياره من جلالتك لاحدى هذه المدارس للاطلاع على ما تم انجازه
ادام الله جلاله الملك عبدالله وجلالتك للوطن

رنا الجبيل
الخميس, فبراير 24, 2011

اشكرك مليكتي الرائعه على فكرة مدرستي ابنتي من المستفيدين من هذة الفكرة لانها في مدرسة الامل لللصم والبكم وقدشملها توزيع السماعات اطال الله في عمرك فانت تشبهين امهات المؤمنين سيدتنا عائشة وخديجة رضي الله عنهن في حنانك ومساعدتك للجميع في بلدنا اوخارج بلدنا فانت بالنسبة لي ام العالم باسره اللهيرضى عنك ويسدد خطاكي بحبك

salma82
الأحد, فبراير 6, 2011

جلالة الملكة رانيا
ألف تحية لجهودك الجبارة في تنظيم التعليم والعناية بمستوى التعليم في الاردن
وأحب أن أنوه لبعض المشاكل التي تواجهنا نحن أولياء أمور طلاب مدرسة القرطبي الأساسية للبنين في محافظة الزرقاء
فمن هذه المشاكل (( عدم الإهتمام بإيصال المعلومة للطفل هذا إن تم إعطاء الحصة المفروضة بحيث يكثر تغيب المعلمين و إن حضروا الحصة غالباً ما يجلسون على الكرسي ويضج الصف بأصوات الطلاب الذين يلعبون ويتشاجرون والأستاذ ينظر إليهم أما إذا أراد إيجاد حل لإسكاتهم فيستخدم البربيش ويقوم بضرب الأولاد فهذا يدل على التسيب الكبير في المدرسة
وأيضاً هنالك ظاهرة هروب الطلاب من المدرسة بسبب عدم وجود رقيب عليهم
وكم يؤسفني أن أقول أيضاً أنني أتفاجأ ك ولية أمر أحد الطلبة أن يقص علي إبني ذي التسع سنوات عن أفعال بعض الطلبة في هذه المدرسة ك تبادل أقراص مدمجة تم تحميل عليها مناظر لا تناسب أي عمر وتضر عين المشاهد وهذا غير الكلمات التي يتم تبادلها بين بعض الطلبة التي لا تسمح لي كأم أن أذكرها ولا أعرف الإجابة على بعض أسألة طفلي بخصوصها ..........
وغير المشاجرات اليومية التي يقوم بها الطلاب ويؤذون بعضهم دون وجود أي طرف من الجهة التعليمية في هذه المدرسة يقوم بفض النزاع وإجراء اللازم حيال هذا الأمر
ومن المؤسف جداً أن يطلب القدوة ومربي الأجيال القادمة من الأطفال أن يشتروا له علبة الدخان من خارج المدرسة ويعودوا مجدداً للمدرسة ولكن كنت دائماً أتسأل لو حصل أي شيء لهذا الطفل ماذا سيكون رد المعلم على هذه الحادثة ؟
وفي النهاية الشكر وكل الشكر الجزيل لجلالتك
وفقنا الله لخدمة وطننا الاردن في ظل حضرة صاحب الجلالة الهاشمية جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وفقه الله ورعاه .

esmaeel.athamneh
الثلاثاء, فبراير 1, 2011

جلالة الملكة رانيا العبدالله المعظمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يشرفي أن أكون عضوا جديدا في موقع جلالتك , حيث انه موقع رائع ومتميز ,
بارك الله في جهود جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم وجهود جلالة الملكة رانيا العبدالله المعظمة
في بناء الاردن الحضاري المتقدم والمتطور والمتميز في جميع المجالات عامة ومجال التعليم بشكل خاص ,جهود مولاتي متميزة وزيارتها الميدانية للمدارس تعطي دفعا قويا وترفع من معنويات جميع العاملين في قطاع التربية والتعليم وابنائنا الطلبة , مما يشجع على البذل والعطاء لخدمة الوطن الغالي وقيادته الحكيمة .
وفقنا الله لخدمة وطننا الاردن في ظل حضرة صاحب الجلالة الهاشمية جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وفقه الله ورعاه .

nightstar
الثلاثاء, يناير 25, 2011

جلالة الملكة رانيا
ألف تحية لجهودك الجبارة في تنظيم التعليم والعناية بمستوى التعليم في الاردن
فلا أحد يمكن أن ينكر تلك الجهود وتلك المواقف العظيمة,وأقربها موقف جلالتك في موضوع الطفل الذي ظهر على اليوتوب , وأتمنى أن يكون لهذا التعليق مكانة عند جلالتك حيث أن ليس فقط المدارس الحكومية تعاني من مشاكل المعلمين في إرهاب الطلبة بل أيضا بعض من المدارس الخاصةيوجد بها بعض من المشاهد المرعبة, حيث يتمنى الطالب عدم الذهاب للمدرسة خوفا مما قد يواجهه من معلماته ليس الكل والحق يقال ولكن البعض , ومن خلال تجربتي كولية أمر أجد أبنائي يخشون الذهاب إلى المدرسة خشية ما قد يلاقوه من خوف وتعنيف , لذا سيدتي أتنمى أن يجد هذا الموضوع طريق للوصول إلى حضرتكم أملين أن ينال بعض الإهتمام , بالرغم أنها مدارس خاصة ولكن أعتقد أنها لاتزال مدارس ومن يرتادها لايزالون طلبة بحاجة ألى الإنصاف.
شاكرة جلالتك لرعاية الطلبة والتعليم

الشريف حسام صندوقه الحسيني
الثلاثاء, يناير 18, 2011

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

مولاتي المعظمه .. يشرفني يا مولاتي ان اكون احد اعضاء هذا الموقع

وهذه هي اول مشاركة لي وان شالله اني اكون فعال بالمجتمع لاحداث التغير والتطوير للافضل

يا مولاتي هناك فيديو على اليوتيوب اسمه مدارس حكوميه أردنيه اثار بقلبي الحزن الشديد على طفل ابتدائي وهو تعرض تطفل للترهيب والتخويف

طفل المعلمه في بداية الفيديو تقول له 1 + 4 بعد ما يكتب 4 بتقوله بصراخ هيك 9 هيك 9 جيبولي العصايه والطفل يخاف ويترجا ومعلمه اخرى تصور به ... لا اريد التحدث اكثر
اضع بين يديكم الكريمتين هذا الفيديو

هذا رابط الفيديو
http://www.youtube.com/watch?v=ZHdKkYR0TjA&feature=player_embedded#!

والله لولا غيرتي على التعليم بالاردن لما وضعته بين يديكم

شكرا لكم وعلى القائمين على هذا الموقع

webmaster
الأربعاء, يناير 19, 2011

أخ حسام، هل لديك رقم هاتف أو البريد الإلكتروني لمصور الفيديو؟

abood93
الاثنين, ديسمبر 6, 2010

تفكير نحو مستقبل مزدهر...

د. هيفاء علي طيفور
الأربعاء, نوفمبر 17, 2010

بمناسبة عيد الاضحى المبارك اتقدم من جميع منتسبي هذا الموقع بالتهنئة والتبريك وينعاد عليكم بالسنة القادمة بكل الخير والهناء وان نكون على جبل عرفات نؤدي مناسك الحج انشاء الله ... وكل عام والجميع بالف الف خير

منورة
الثلاثاء, أكتوبر 5, 2010

الى جلالة الملكة رانيا العبدالله حفظك الله انا منار عليمات من مدرسة الزنية الاساسية محافظة المفرق في الصف الرابع انا احب اقولك اني اتمنى انك تزوري مدرستي من وانا بالروضة وانا كل يوم انتظر انك تزوري مدرستي كنت ما احب اروح عالروضة وانا صغيرة امي كانت تقولي اليوم يمكن تزوركوا الملكة رانيا واذا غبتي ما رح تشوفيها كنت اتشجع واروح على الروضة ومن يومها وانا كل يوم عندي امل انك يا جلالة الملكة تزوري مدرستي وكل ما اشوفك تزوري مدارس احزن لانك ما زرتي مدرستي وانا احبك كثير كثير واحب جلالة الملك عبدالله ونفسي اشوفكم ولو مرة وحدة بحياتي وشكرا لك ايتها الام الحنونة

د. هيفاء علي طيفور
السبت, سبتمبر 25, 2010

اجمل الاوقات للانسان هى الاوقات التي لا تنسى وتؤثر بالنفس اكبر وقت ممكن ...علينا كتربوين ان نشارك بهذه الاوقات ما استطعنا وان نزيد من وقت السعادة الممنوح للاطفال ... وان نشركهم بكل الاعمال كبيرها وصغيرها لانه بذلك سيكون الاحساس كبير بانه شريك وداعم وبالتالي باني المدرسة بنفسة ومن هنا سيكون مع كل ما يدور بالمدرسة وهذا ما اسعى لتحقيقة بمدرستي بمحافظة عجلون , وهو ان تكون الطالبة عنصر فاعل ومفيد ومثمر بكل الانشطة والبرامج والمبادرات لانها ستبقى بالذاكرة ولن تمحى بسهولة قطعا

د. هيفاء علي طيفور
الخميس, سبتمبر 2, 2010

ارغب با احدثكم عن مشروع " مدرستي بيئتي الاجمل " والمقام بعدد من مدارس المملكة وهناك مشروع عندي في المدرسة ...وقد كان الاحساس مميز للجميع" معلمات وطالبات واهالي وانا شخصيا " حيث كان هناك تألف كبير بين جميع الاطراف وكان الانسجام هو الحاسم بيننا وفي النهاية كانت المدرسة البيت المحبوب للجميع فالطالبة تاتي وتذهب وهى تعيش حالة سعادة وفرح لانها تضع بصمة يومية بالمدرسة من خلال اللجنة التي تشترك بها مع العلم اننا اشركنا جميع طالبات المدرسة بالمشروع دون استثناء ...لذا كان الجميع شركاء وكان الجميع يعمل ولا احد يركن العمل للاخر وبذلك وصلنا لمى نريد من انجاز مميز بان تكون المدرسة البيئة الاجمل لهن والحمد لله وهذا بفضل الله وبجهود جميع المعنيين حتى الاهالي ساهموا معنا بالمشروع ومديرات المدارس المجاورة ساهمن معنا بالمشروع ودعمنا الفكرة ولم يبخلن علينا باي شي وهذا كان مركز سعادتنا ان الجميع وقف معنا وساندنا والحمد لله رب العالمين ...وفي اول يوم سندخل به المرسة سيتم توزيع جوائز على معظم الطالبات بشكل جائزة تحفيزية وهذه الجوائز كانت مقدمة من اولياء الامور لنا ايمانا منه بالفكرة ودعما للمشروع ..ونامل الاستمرار في العمل داخل المشروع والنجاح به والانتقال الى افكار جديدة تخدم الطالبات والمدرسة

د. هيفاء علي طيفور
الخميس, سبتمبر 2, 2010

انني استثمر الصداقة بين الطالبات انفسهن بالتعليم : حيث هناك مشروع موجود بمدرستي هو " تعليم القرين" اي ان الطالبة تتعلم من قرينتها(صديقتها) وبذلك تكون قريبة منها ومن نفسيتها وتتعامل معها بكل اريحية ...لذا فان التعليم من القرين اي من الصديق والمصاحب قد يكون مجزء اكثر من التعليم من المعلمة نفسها بحالات عديدة وقد ندخل الى تحسين مستوى الطالبة بهكذا امر بحيث نقدم خدمة مميزة وذات طابع تقاربي مع نفسية الطالبة وقد نجحت التجربة عندي في المدرسة واصبح المعظم يتعلم بطريقة اسها واحب الى قلوبهن لان الطالبة تحب ان تسمع من قرينتها اكثر من اي احد اخر..ومن هنا تم استثمار هذه الصداقة في المدرسة وكان هناك جوائز لكل طالبة تقدمت بالمستوى العلمي وجائزة للطالبة التي تعلم قرينتها وهذه الحوافز كانت محفزة لهن كثيرا حتى انهن طالبنه بشهادات تقدير لزميلاتهن ...وقد تعاملت مع الامر بكل وعي وادراك بان ابقي الامر ذا طابع تنافسي مميز وراقي للطرفين...ارجوا ممن يرغب التعامل مع هذه الفكرة ان يكون حذر ببعض المواقف الحساسة وخصوصا مع الطالب اللاضعف دراسيا ...لان هناك مواقف خطرة قد تؤذي لا سمح الله

د. هيفاء علي طيفور
الأربعاء, سبتمبر 1, 2010

كم انا سعيدة بان اكون احد اعضاء هذا الموقع المميز والراقي وكم اشعر بالفخر بان يكون لي بصمة به ..واتمنى ان تكون مفيدة ومثمرة وذا طابع مستقبلي وخصوصا ان عملي يساند ما اطمع به من ادارة مدرسة للبنات ادربهن واوجههن للمستقبل ...فاللهم اعنا وكن معنادوما...
أما المدرسة فهى المكان الاروع لتكوين الصداقات بين الطلبة , ومن ادق واصدق وابقى الصداقات حيث هى التي تدوم في نفوس الطلبة ...ومن هنا اذا تم استثمار هذه الصداقات بشكل ايجابي ومثمر , فان هناك امل لان تكون هذه الاستثمارات مؤثرة وباقية لوقت طويل وقت تثبت ولا تمحى ابدا
اتمنى ان اترك اثر طيب في نفوس طالباتي وان اكون قدوة لهن بالتخطيط للمستقبل وعمل كل ما هو مفيد للمجتمع وللمستقبل .
كلي امل بان يكون للطالبات مكان في قلوب مديراتهن ومعلماتهن...

خط الامل
الأربعاء, أغسطس 18, 2010

السؤال هنا ماعي اسباب كره المدرسة لماذا عندما كنا بالمدرسة كنانكرهها اولماذا الى وقتنا الان عندمانسمع كره المدرسة السبب واضح حسنو مدارسنا وطريقةمعامالة مدرسينا نبدع حفزوا الاطفال فهم اساس البداية طريق النجاح يبدا من 100 خطوة ولتكن خطوتنا الاولى تثقيف مدرسينا بحب الاطفال لمدارسهم قبل كل شي والله لو كانت المدرسة ريشا على خشب لاحبها الاطفال بفعل معليمهم ثم تبدا الخطوة
تحية الى الابداع

Great Expectations
الثلاثاء, أغسطس 3, 2010

اتمنى بأن يكون لي بصمة في بناء اجيال مفكرة ومبدعة وواعية والاهم سعيدة بتحقيق انجازاتها وبناء الامة:)

اردني وافتخر
الأحد, يوليو 4, 2010

الله يخليلنا الاردن حرا ابيا وبشرفني اكون عضو من موقع الملكه رانيا العبدالله الله يخليها

رفيده
الأربعاء, يونيو 2, 2010

نحن اعضاء لجنة كلنا الاردن في مدرستي
نقوم في مشاريع كثيره ومنها سوف نقوم في تأسيس بعض اطفال(طلاب)المنطقه في العطله المدرسيه دون مقابل ويعتبر عمل تطوعي
وسوف نبدء اول يوم في 22/6/2010
وقبل الموعد سوف نذهب الى احد المدارس الاساسيه وتقوم بعض المعلمات بارشادنا عن طريقه التأسيس في الدراسه من اجل الطفال او (الطلاب)
رفيده

رانيه
الاثنين, مايو 31, 2010

الموقع جميل و ثري بالمعرفة و يشرفني ان اكون احدى اعضاءهذا الموقع و انشاء الله سو ابذل جهدي لاكون عضو منتج في هذا الموقع لانني اقدراهمية التعليم في تنمية البلاد و الحفاظ على كرامة الانسان
رانيه عمر

anazal
الاثنين, أبريل 26, 2010

يسعدني أن أعرض أية خدمة من أجل الإستمرار في نجاح هذه المبادرة من خلال مجال عملي ، حيث أنني اعمل مهندس مدني .

وكل الشكر لجلالة الملكة رانياعلى مبادراتها الرائعةلتطوير المجتمع بكافة شرائحه.

م.عبدالرحمن نزال

soha
السبت, أبريل 17, 2010

الصراحة الموقع في غاية الروعة ويشرفني ان اكون احد الاعضاء فيالموقع الرائع الجميل المزدهر.
المدرسة هي البيت الثاني للطفل وهيالتي تربي اجيال المستقبل للاردن.

forat
الأربعاء, مارس 31, 2010

يشرفني يا جلالة الملكة ان اكون احد اعضاء هذا الموقع الرائع الذي يدعم الثقافة والفكر والعطاء بجميع جوانبه ومجالاته.
وياتي هذه الموقع كدليل اكيد على عطاء جلالتك الذي لا ينضب وجهدك الموصول الذي لا يكل ولا يمل واصلة الليل بالنهار لاحداث التغيير بالمجتمع والذي ظهر جليا بمشروع مدرستي بحيث حفز مدرسات ومدرسين باتت بصماتهم واضحة في سلك التعليم مما اثر ايجابا على ابنائنا الطلاب الذين نرجوا ان يكونوا عند حسن ظن جلالة مولاي الملك عبد الله الثاني الذي وصف الشباب بفرسان التغيير.
ان بصماتك الرائعة تلامس معظم ارجاء الوطن من حيث التغيير والتطوير على مجتمعنا الاردني الاصيل عبر مشاريع جلالتك لتحقيق التنمية المستدامة.
دمت ملكة نفاخر بها الدنيا.
الصحفي والاعلامي محمد كامل القرعان