جاري التحميل
إينستاجرام (207960)
27 كانون الثاني 2019
ما من أحد أجدر بحمل مسؤولية تربية وتعليم الأجيال ممن اختار أن يتعلّم لأجل أن يعلم. ممن تركت حضن بيتها خارج عمان لتلتزم بحضور الصفوف. ممن يخرج من بيته قبل بزوغ الشمس ليتمكن من أساليب التخطيط للحصص، ووضع أمثلة لاستخدامات الرياضيات في الحياة العملية، وتهيئة بيئة صفية تحثّ الطالب على التساؤل والتعلم. هذا هو الطموح، وهذا هو أساس المواطنة، وهذه هي القيم التي تريدها سيدنا لبناة المستقبل. المعلمون هم جندك سيدنا، وها هم اليوم يتسلحون بالعلم والعزيمة لينشئوا أجيالا تمشي بثقة وتنتصر على تحديات الأزمنة. من كلمتي اليوم خلال افتتاح المبنى الجديد لأكاديمية تدريب المعلمين بحضور وتحت رعاية جلالة الملك
#تعليم #الأردن #حب_الأردن
No one is more worthy of the responsibility of educating future generations than those who have chosen to learn in order to teach. Those who have left the sanctuary of their homes outside of Amman to attend their classes… who head out before sunrise to master lesson planning techniques, how to develop examples of math’s practical uses in daily life, and how to create a classroom environment that encourages inquisitiveness and learning. This is ambition; this is the foundation of citizenship; and these are the values that Your Majesty seeks in the builders of the future. Our teachers are your soldiers, and they are here today, arming themselves with the knowledge and determination to bring up generations who are confident and capable of conquering the challenges of their time – From my speech today at the inauguration of the Queen Rania Teacher Academy’s new premises, attended by and held under the patronage of His Majesty
#Education #Jordan #LoveJO
المصدر: إينستاجرام - 1966119838942599972_644165429