الملكة رانيا تترأس أول اجتماع لمجموعة القيادة العربية للاستدامة

08 أيار 2008

7 ايار 2008

امستردام – ترأست جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم في امستردام الاجتماع الأول لمجموعة القيادة العربية للاستدامة.

وقالت جلالتها أن الاستدامة تتعلق بالقدرة على تلبية احتياجات جيل اليوم دون التنازل عن احتياجات جيل الغد. وأعربت خلال الاجتماع عن اعتزازها بأعضاء المجموعة من قادة الأعمال العرب ودورهم الرائد في هذا المجال ولالتزامهم باصدار تقارير شفافة لمؤسساتهم.

وأضافت جلالتها يجب استثمار الفرص للقيام بما هو صحيح. حيث ستقوم المجموعة بتشجيع الأعمال لتحقيق التوازن بين جني الأرباح وحماية البيئة ومراعاة توفير الفرص المتساوية.

والتزمت المجموعة بعقد اجتماعات دورية لمناقشة سبل تغيير اتجاهات المؤسسات حول الاستدامة وإعداد التقارير، وزيادة الوعي العام بفوائد وأهمية إعداد التقارير للشركات والمجتمعات، ومناقشة طرق ابداعية جديدة لكيفية نشر الوعي بهذه القضايا.

وتضم المجموعة 16 ممثلا من شركات ومنظمات غير حكومية في المنطقة، وهي من الأردن أرامكس والشركة الأردنية لصيانة الطائرات ومؤسسة نهر الأردن، ومن السعودية البنك الأهلي التجاري، ومن الإمارات هيئة البيئة – أبو ظبي، وشركة VTEL القابضة، وسما دبي وشركة أبراج القابضة، ومن مصر مجموعة سيكم، ومن فلسطين مجموعة الاتصالات الفلسطينية. وتأمل المجموعة أن يزيد عدد الأعضاء ليشمل باقي الدول العربية.

وتعتبر أرامكس/الأردن أول شركة من القطاع الخاص في المنطقة تصدر تقريرا تم تدقيقه من قبل المبادرة العالمية لاعداد التقارير، كما تعتبر مؤسسة نهر الأردن، التي أسستها وترأسها جلالة الملكة رانيا، المنظمة غير الحكومية الأولى في المنطقة التي تصدر تقريرا دقق من المبادرة. وقريبا ستكون أبراج أول مؤسسة خاصة تصدر تقريرا في دبي، وسيكون البنك الأهلي التجاري في السعودية أكبر بنك في المنطقة يصدر مثل هذه التقارير