الملكة رانيا تلتقي متطوعين أردنيين في مجال الارشاد النفسي قبيل توجههم الى غزة

12 آذار 2009

11 اذار 2009

عمان- استجابة لنداء الواجب ومن اجل التعامل مع الاثار النفسية للعدوان والحصار المستمر على اطفال غزة، يتوجه خلال الايام القليلة القادمة فريق متطوعين أردنيين متخصصين في مجالات الارشاد النفسي لضحايا الحروب.

وتعزيزا لروح التطوع والعمل الانساني التقت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم بأعضاء الفريق المكون من الوكيل سليمان الدرايسة والوكيل كايد الخرابشة والوكيل سهى الحروب والمرشدة النفسية شيرين الصرايرة.

وجرى خلال اللقاء الذي حضره مدير الدفاع المدني اللواء عبدالله الحمادنة ومدير قسم الاسعاف بالدفاع المدني العقيد عواد ابو الدرويش مناقشة أهم المحاور التي سيتم التركيز عليها في الدورات التي ستعقد في غزة ومنها: الصدمة النفسية وطرق التعامل مع الضحايا بمختلف أعمارهم، بالاضافة الى تقديم الدعم النفسي للأطفال وتمييز أعراض ما بعد الصدمة سواء في المنزل أو المدرسة.

وتغطي هذه الدورات التي ستسمر من 3 الى 4 أشهر مواضيع متعددة مثل كيفية تشجيع الضحايا على التحدث عن الصدمات التي مروا بها، والمبادئ الستة في تقديم الارشاد النفسي المباشر وطرق متابعته المتمثلة في النقاشات الجماعية والتحرير النفسي، بالاضافة الى طرق تشخيص أنواع الاضطرابات النفسية لدى البالغين والمراهقين.

وتستهدف الدورات التدريبية المنوي عقدها في غزة عاملين ومتطوعين من مراكز الاحتياجات الخاصة والملاجئ العامة، والمستشفيات الميدانية ومراكز الطوارئ والمعلمين والآباء والاعلاميين.

يذكر أن فريق المتطوعين هم من ذوي الخبرة في مجال الارشاد النفسي ومدربين على أساسيات الدفاع المدني والانعاش في قسم الاسعاف وعمليات البحث والانقاذ.