مؤسسة نهر الأردن توقع اتفاقية تعاون مع منظمة اليونسكو في باريس

05 نيسان 2007

4 نيسان 2007

باريس - شهدت جلالة الملكة رانيا العبدالله مساء أمس في باريس التوقيع على اتفاقية تعاون بين مؤسسة نهر الأردن ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو).

وتهدف هذه الاتفاقية لبناء التعاون وتعزيز وتطوير طرق التعليم المبكر في الأردن، وإطلاق مبادرة لتحديد مشاريع في مجال حماية الطفل ودعم تدريب المعلمين والإدارة المدرسية، وتحسين مناهج التعليم النظامي وغير النظامي.

وبموجب هذه الاتفاقية ستعمل مؤسسة نهر الأردن بالتعاون مع اليونسكو على نشر وتعزيز الوعي المجتمعي حول رعاية الطفولة المبكرة والتعليم المبكر وحقوق الطفل، وحماية الأطفال.

وتؤكد جلالة الملكة رانيا دوما على أن الأردن يضع التعليم في مقدمة أولوياته ويعمل على بناء شراكات تساعد على مواصلة وتطوير عناصره ليبقى دوما في الصدارة. وتعمل جلالتها على تعزيز تنمية الطفولة المبكرة في الأردن وضمان التكافؤ بين الجنسين في المدارس، والتشجيع على التفوق في التعليم. 
 

ومن جهة أخرى التقت جلالة الملكة رانيا مع المدير العام لليونسكو السيد كويشيرو ماتسورا وجرى خلال اللقاء استعراض مجالات التعاون بين الأردن واليونسكو الذي بدأ منذ تاريخ انضمام الأردن للمنظمة عام 1950. وتمنح اليونسكو الأولوية القصوى لتعزيز وتحسين نوعية التعليم. وكجزء من مهمتها لتمكين المجتمعات والأفراد والمتمثلة في تعزيز التنمية الاجتماعية والبرامج الاقتصادية والثقافية في الأردن تعتبر مؤسسة نهر الأردن شريك طبيعي لليونسكو.