جلالة الملك عبدالله والملكة رانيا يطلقان حملة معطف الشتاء لتشمل 700 الف طالب في أنحاء المملكة

31 تشرين الأول 2005

31 تشرين الأول 2005

عمان - اطلق جلالة الملك عبدالله الثاني ترافقه جلالة الملكة رانيا العبدالله بعد ظهر اليوم حملة توزيع المعاطف الشتوية على 700 الف طالب من الصفوف الاول وحتى السادس الاساسي في جميع المدارس الحكومية والعسكرية ومدارس وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين في المملكة.

ففي مدرسة الزيود الاساسية للبنين ومدرسة الزيود الثانوية للبنات، وزع جلالتاهما معاطف شتوية تبرع بتكلفتها جلالته على الطلاب من الجنسين لدرء برد الشتاء القارس في منطقتهم الجبلية المفتوحة. وقد تبرع جلالته بأثاث مدرسي كامل لصفوف المدرستين وغرف المعلمين اضافة الى تجهيزات التدفئة في المدرستين كما امر بتسوية ساحة المدرسة التي يعود تاريخ بنائها الى عام 1949، وبناء سور لها.

وتأتي هذه الحملة التي اطلقت العام الماضي وتم توسيع مظلتها هذا العام كجزء مكمل للمبادرات المختلفة التي اطلقها جلالة الملك عبدالله الثاني لتحسين ظروف التعليم والمستوى الدراسي للطلاب في جميع انحاء المملكة بدءا بمبادرة التعليم في الاردن التي تعنى بتجسير الفجوة الرقمية بين الطلاب الاردنيين والطلاب في العالم المتقدم وبين الطلاب الاردنيين في مختلف انحاء المملكة ومرورا بتوزيع الفيتامينات التي تهدف الى تحسين الوضع الصحي للطلاب في المدارس الحكومية وكذلك حملة الوجبات الغذائية اليومية للطلاب في المناطق الفقيرة.

وقال وزير التربية والتعليم خالد طوقان ان هذه الحملة تظهر من جديد اهتمام جلالته بالاسرة التربوية والطلاب في جميع انحاء المملكة الذين وزع عليهم صباح اليوم معطف شتوي عليه علم الاردن تجسيدا لقيم شهر رمضان بالتراحم والخير والمودة.

وفي رسالة شكر وجهها الى جلالته قال طوقان ان وزارة التربية والتعليم فخورة بالتقدير الذي تحظى به من جلالته منذ ان تولى سلطاته الدستورية. فالعمل على التطوير النوعي للتعليم والمباشرة ببرامج التغذية المدرسية واطلاق جائزة الملكة رانيا العبدالله للمعلم المتميز مبادرات طيبة لجلالته "تضفي بعدا ابويا انسانيا عظيما لمعاني الرسالة التربوية وتجسد لدى ابنائكم الطلبة قيم الولاء والانتماء والعطاء لبناء الاردن القوي الحديث الذي تعملون من اجله".

واوضح طوقان ان برامج التغذية المدرسية شملت هذا العام 110 الاف طالب وستتواصل بعد انتهاء شهر رمضان المبارك، مشيرا الى خطة الوزارة لشمول كافة الطلاب من الصف الاول وحتى السادس بهذا البرنامج خلال ثلاث سنوات حيث ستصل الكلفة الاجمالية لهذا البرنامج الى 22 مليون دينار. كما اوضح ان جميع المدارس التي يتم بناؤها الان تحتوي على تدفئة. اما المدارس القديمة فيتم توزيع مدافىء عليها حيث تم العام الماضي توزيع الفي مدفأة اما العام الحالي فسيتم توزيع ما بين 4 الاف الى 5 الاف مدفأة.