معارض الصور

معارض الفيديو

الأربعاء, نوفمبر 27, 2013

جلالة الملكة رانيا العبدالله تزور جامعة العلوم والتكنولوجيا وتفتتح مجمع القاعات الصفية وتلتقي سيدات أكاديميات من مختلف الكليات والمراكز الإدارية

زارت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية، وافتتحت مجمع القاعات الصفية، والتقت مجموعة من السيدات الاكاديميات من مختلف الكليات والمراكز الادارية، وتجولت في مكتبة الجامعة.

واستهلت جلالتها زيارتها بازاحة الستار عن اللوحة التذكارية لمبنى مجمع القاعات الصفية، والتقت عمداء الكليات في الجامعة حيث استمعت الى شرح من رئيس الجامعة الدكتور عبدالله الملكاوي حول المبنى الذي تم تصميمه من قبل الكفاءات الهندسية في الجامعة ويوفر العديد من القاعات الصفية والمدرجات لاستيعاب الأعداد المتزايدة من الطلبة.

وتبادلت جلالة الملكة الحديث مع الطلبة في احدى الغرف التدريسية في المجمع الذي يتكون من ثلاثة طوابق بمساحة إجمالية تقريبية تبلغ (15900م2)، ويشمل المشروع عدداً من القاعات التدريسية والمدرجات، بالإضافة إلى مكاتب إدارية وخدمات وأدراج مكشوفة ومواقف سيارات وساحات وحدائق ومناطق زراعية.

كما اطلعت جلالتها على قاعة الانترنت الدراسية المجهزة ببنية تحتية تكنولوجية وربط انترنت واجهزة حاسوب لاستيعاب 180 طالبا.

وخلال جولتها في مرافق الجامعة، تبادلت جلالتها الحديث والسلام مع طلبة وطالبات الجامعة الذين تجمهروا للسلام على جلالتها.

وفي مبنى المكتبة استمعت جلالتها الى شرح من مدير المكتبة بالانابة المهندس رائد الزعبي حول المقتنيات والخدمات التي توفرها المكتبة.

ويتسع مبنى المكتبة لحوالي 2500 زائر ويبلغ معدل روادها 6000 يومياً، وتبلغ مجموع مقتنياتها اكثر من 180000 مادة مكتبية، بالإضافة إلى 50000 مجلّداً من الأعداد السابقة للمجلات العلمية العالمية، وتشترك المكتبة بحوالي 210000 كتابا الكترونيا، بالاضافة الى اشتراكها بـ 41 قاعدة بيانات الكترونية تضم (36000) مجلة إلكترونية عالمية ومتخصصة وبالنص الكامل تصدر عن أشهر الناشرين.

وتبادلت جلالتها الحديث مع الطلبة المتواجدين في المكتبة، مستمعة الى شرح منهم حول خدمات الإستعارة والإرجاع الذاتية، إذ يقوم الطالب بالاستعارة والارجاع الالكتروني الذاتي دون الرجوع إلى العاملين في المكتبة، ويمكن إجراء البحث في داخل المكتبة عن طريق استخدام أجهزة الحاسوب المخصصة لذلك، أو استخدام الحاسوب المحمول أو الهواتف الذكية وذلك من خلال خدمة الانترنت اللاسلكي التي توفرها المكتبة.

وفي الغرف المخصصة للدراسة والنقاش داخل المكتبة، تحدث الطلبة عن اهمية هذه الخدمة وما توفره المكتبة من خدمات مثل البحث المركزي الذي يتيح إجراء عملية بحث فعالة في كافة مقتنيات المكتبة الورقية والإلكترونية من خلال استخدام فهرس موحد وشامل لجميع قواعد البيانات والمواد المكتبية.

وخلال لقاء جلالتها بحضور رئيس الجامعة مع مجموعة من الاكاديميات من مختلف الكليات والمراكز الادارية، اعربت جلالتها عن فخرها بمستوى الجامعة مستذكرة كلمات جلالة المغفور له الملك الحسين بوصف الجامعة بانها جوهرة الجامعات الاردنية.

وقالت ان وجود سيدات في مواقعكن يمثل قدوة للطالبات من اجل المثابرة وبذل الجهد للدراسة والعمل والتوفيق مع متطلبات الاسرة والعائلة.

وتناول اللقاء العديد من المواضيع التي تمحورت حول الانشطة والبرامج التي تقوم بها الكليات والمراكز البحثية في الجامعة ودور المرأة في العمل والتحديات التي تواجههن على ارض الواقع خاصة في التخصصات الهندسية والتكنولوجية والطب البيطري.

ويذكر ان الجامعة والتي تأسست في عام 1986 تخرج منها لغاية الان 44 الف طالب وطالبة منهم 24 الف و411 طالب وطالبة لدرجة البكالوريوس و1199 طالب وطالبة دراسات عليا و289 في التخصصات العليا.

وحسب التصنيف العالمي للجامعات، تحتل الجامعة المرتبة 362 من بين 3000 جامعة حول العالم في الهندسة والتكنولوجيا، والجامعة السادسة في المجال الهندسي من بين 400 جامعة عربية.

وتضم الجامعة مراكز بحثية متميزة مثل مركز الملكة رانيا العبدالله للعلوم البيئية والتكنولوجيا ومركز الأميرة هيا للتقنيات الحيوية، ومركز تكنولوجيا النانو، ومركز الطاقة، ومركز البحوث الدوائية، والمركز الاستشاري للعلوم والتكنولوجيا.
 

 

تعليقات (0)
الرجاء الدخول أو التسجيل لترك تعليقكم