معارض الصور

معارض الفيديو

الاثنين, مارس 14, 2011

الملكة رانيا العبدالله تطلع على برامج مبادرة التعليم الأردنية وأكاديمية تدريب المعلمين في مدارس الطفيلة

تجولت جلالة الملكة رانيا العبدالله في مدارس قرية القادسية المشمولة بمبادرة "مدرستي"، للاطلاع على ما تم انجازه من قبل المبادرة.

وبوجود مدير تربية لواء البصيرا ابراهيم العوران ومديرة مبادرة "مدرستي" دانة الدجاني، قالت مديرة مدرسة القادسية الثانوية الشاملة للبنات امينة نصيرات ان شعبة التوجيهي كانت تتشارك في المساحة مع غرفة المعلمات التي فُصلت بعد "مدرستي" بجدار يتيح الخصوصية لكلا الجانبين، بالاضافة الى بناء وحدات صحية وصيانة شاملة. كما استفادت المدرسة من برامج "مدرستي" المتنوعة من تدريب وأنشطة تطوعية ولامنهجية.

وفي صف التوجيهي بينت عدد من الطالبات الآثار الإيجابية التي عكستها "مدرستي" على نفسياتهن ودافعيتهن للتعلم، ووعدن جلالة الملكة بمزيد من الدراسة لتحسين تحصيلهن.

وفي مختبر الحاسوب أعربت الطالبات عن رغبتهن في استخدام التكنولوجيا في التعليم، وطالبن بتهيئة البنية التحتية للمختبر الذي يعاني من أعطال الأجهزة ونقص في عددها.

وأكدت جلالة الملكة رانيا العبدالله على ضرورة صيانة مختبر الحاسوب، وتأمينه بما يحتاج من أجهزة وبرمجيات تمكنه من العمل بشكل يتوافق مع طموح طالبات المدرسة.

وقدم الرئيس التنفيذي لمبادرة التعليم الاردنية هيف بنايان نبذة عن خطة المبادرة للتدخل في مدارس الجنوب والتي تركز على العمل التكاملي من حيث التجهيز والتدريب والتطوير والبرمجيات. وقالت جلالتها ان "مدرستي" ستقوم بالعمل من خلال شراكتها مع مبادرة التعليم الاردنية بتأمين المختبر بما يحتاج من صيانة للاجهزة وبرمجيات لتمكينه من العمل بشكل يتوافق مع طموح الطالبات. وقدمت الطالبات شرحاً مختصراً عن حال المدرسة سابقاً وما وصلت إليه بعد المبادرة.

وفي مدرسة فاطمة الزهراء الاساسية للبنات التي شملتها المبادرة أيضاً، أكدت مديرة المدرسة ميسر البداينة لجلالتها ان صيانة الصالة الرياضية من قبل المبادرة شجع الطالبات رغم قلة الامكانيات على الانخراط في الانشطة الرياضية المختلفة، وفازت طالبات المدرسة بميداليات ذهبية وفضية لجائزة الملك عبدالله الثاني للياقة البدنية خلال دوراتها المختلفة، وتنافس طالبات المدرسة في سباق الضاحية على المركز الاول للمحافظة.

وأضافت: "استفادت المدرسة من برامج اكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين التى تعقد في الجنوب لمعلمي الرياضيات، وانعكس ذلك على تحصيل الطالبات واستخدام اساليب جديدة في التدريس".

وقدمت مديرة العمليات في اكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين هانية برقاوي ملخصا عن برامج التدريب التي تعقد في الجنوب لمعلمي العلوم والرياضيات والانجليزي. وتابعت جلالتها جانبا من تدريس حصة رياضيات قدمتها احدى المعلمات التي استفادت من التدريب.

وتبادلت جلالتها الحديث مع امهات وطالبات يشاركن في جلسة نقاشية تنظمها "مدرستي" حول أساليب التربية الايجابية وأهمية التواصل بين المدرسة والأهل، وأثر ذلك على بناء شخصية الطالبة ومسيرتها التعليمية في المدرسة.

وأعربت جلالتها عن سعادتها بما لمسته من تواصل بين الأمهات والمدرسة، مؤكدة على أهمية دور الأهل في المتابعة والتكامل مع المدرسة لما لذلك من أهمية في بناء الثقة وزيادة الدافعية لدى الطالبات على التعلم.

واستجابة لطلب قدمته المعلمات لإنشاء حضانة لأطفالهن، أوعزت جلالة الملكة رانيا العبدالله بتجهيز حضانة تلبي حاجتهن.

وفي مدرسة فروة بن عمرو الجذامي الاساسية المختلطة التي كانت سابقاً شبه مهجورة، قالت مديرة المدرسة سهام الهلول لجلالتها ان انجازات "مدرستي" شملت بناء سور خارجي، وصيانة الدورة الصحية، وساحة المدرسة، وبناء واجهة اضافية امام شعب المدرسة، وتأمين مقاعد حديثة للمدرسة، وصيانة غرفة المعلمات، وكذلك شراء كرفان وضع الى جانب البناء لاستخدامة كمستودع للكتب ولوازم المدرسة.

تعليقات (0)
الرجاء الدخول أو التسجيل لترك تعليقكم