معارض الصور

معارض الفيديو

الأربعاء, نوفمبر 2, 2011

جلالة الملكة رانيا العبدالله تكرم المدارس الفائزة ببرنامج الاعتماد الوطني للمدارس الصحية

 

 

 

 

كرمت جلالة الملكة رانيا العبدالله مجموعة من المدارس الحكومية والخاصة التي تم اعتمادها بموجب معايير برنامج الاعتماد الوطني للمدارس الصحية للعام الدراسي 2010/2011 والذي تنفذه الجمعية الملكية للتوعية الصحية.
 
وخلال احتفال حضره وزير التربية والتعليم الدكتور عيد الدحيات ووزير الصحة الدكتور عبداللطيف الوريكات ووزير الصناعة والتجارة سامي قموة وعدد من مدراء التربية والتعليم ومدراء المدارس، سلمت جلالتها شهادات الاعتماد والدروع التكريمية لمدراء ومديرات المدارس المعتمدة التي شملت 6 مدارس للمستوى الذهبي و26 للفضي و16 للبرونزي.
 
والقى وزير التربية والتعليم كلمة قال فيها "لقد استطاعت الجمعية الملكية للتوعية الصحية أن تحقق في مدة زمنية قياسية نقلة نوعية في مستوى الوعي الصحي، وتعزيز الثقافة الصحية في مدارسنا، وذلك من خلال اتباعها منهجية غير تقليدية في الحفاظ على البيئة التعليمية واستدامة صحتها، وتشاركها في مسيرتها هذه وزارة الصحة".
 
وأضاف "كان للإرادة المصممة عند الزميلات والزملاء من حملة الرسالة من معلمين ومعلمات ومديرين ومديرات الدور الرئيسي في الارتقاء بمخرجات التعليم من خلال إجادة البرامج والأنشطة التوعوية والإرشادية والخلقية والسلوكية".
 
وخلال التكريم تم عرض فيلم خاص حول برنامج الاعتماد.
 
والتقت جلالتها بحضور وزير التربية والتعليم ووزير الصحة ورئيس مجلس ادارة الجمعية الملكية للتوعية الصحية الدكتور رامي فراج ومدير الجمعية الملكية للتوعية الصحية انعام البريشي ومديرة مشروع برنامج الاعتماد الوطني للمدارس الصحية يارا مصلح بمدراء ومعلمات المدارس الفائزة ضمن المستوى الذهبي.
 
وباركت جلالتها للمعلمات والمدراء، مؤكدة أن مدارسهم أصبحت قدوة للمدارس الاخرى سواء حكومية او خاصة.
 
وعبرت المعلمات خلال اللقاء عن عزيمتهم لابقاء مدارسهم صحية من خلال الالتزام بمعايير الجائزة وتعليم طلابهم العادات الصحية وتعويدهم على ممارستها. 
 
وقالت المعلمات بأن تغيير العادات الصحية لم يحدث للطلاب فقط، بل أنهم أثروا بالمجتمع المحلي ايضا فعلى سبيل المثال أصبحت المحلات التجارية تبدي اهتماما وحماسا للتعاون مع المدارس لتوفير الاغذية الصحية.
 
وأشارت المعلمات الى ان معايير الجائزة عززت روح القيادة لدى الطلاب، وزاد من شعورهم بمسؤوليتهم اتجاه مدارسهم للحفاظ على نظافتها.  وأصبح الطلاب يشعرون بأن التزامهم بالمعايير لا يقل أهمية عن التزام ومسؤولية المدير والمعلم.
 
وتشتمل معايير الاعتماد على: القيادة والادارة، بيئة مدرسية امنة، بيئة مدرسية صحية، بيئة مدرسية نظيفة، التثقيف الصحي، مشاركة العاملين والمجتمع المحلي، الخدمات الصحية المقدمة للطلبة والعاملين، خدمات الارشاد التربوي والصحة النفسية، التغذية، النشاط البدني.
 
وفيما يلي قائمة المدارس التي حصلت على المستوى الذهبي لبرنامج الاعتماد
 للعام الدراسي 2010- 2011 وذلك لتطبيقها المعايير للسنة الثالثة على التوالي
الرقم
المدرسة
الرقم
المدرسة
1
معان الثانوية المهنية الشاملة للبنات/ معان
4
حرثا الثانوية الشاملة للبنات/  بني كنانة
2
الرميل الثانوية للبنات/ الجيزة
5
الجوفه الثانوية الشاملة للبنات/  الشونة الجنوبية
3
القويسمة الثانوية الشاملة للبنات/ عمان الثالثة
6
مرود الأساسية المختلطة/ الكرك
تعليقات (1)
الرجاء الدخول أو التسجيل لترك تعليقكم
نور العلايا
السبت, نوفمبر 12, 2011

مبارك للفائزين اللذين استحقوا هذه المرتبة و كل الشكر لكل من ساهم في هذا العمل الإنساني الذي يتفق مع حقوق الانسان في الصحة و الرعاية و الوعي الصحي و باقة عرفان و شكر الى الملهمة جلالة الملكة رانيا العبدالله التي تهب من وقتها بذور خير تنشرها في تربة الأردن الخصبة لتصبح الأردن جنة تباهي بجمالها و حلو قطافها العالم أجمع كل الشكر