معارض الصور

معارض الفيديو

الأربعاء, يونيو 22, 2011

جلالة الملكة رانيا العبدالله تشيد بعمل ومنتجات الجمعيات في المملكة

خلال زيارتها الى جمعية التمكين للنساء الجامعيات في عمان

قامت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم بزيارة إلى جمعية التمكين للنساء الجامعيات في عمان، اطلعت خلالها على نشاطات ومنتجات وبرامج الجمعية والتقت عدداً من أعضاء الجمعية والمستفيدات منها.

وقالت جلالتها خلال لقاء مع عدد من أعضاء الجمعية انه وخلال زياراتها واطلاعها على عمل وأنشطة العديد من الجمعيات والمؤسسات غير الربحية داخل عمان وفي المحافظات، وجدت مهارات وخدمات ومنتجات ذات مستويات عالية يمكن تسويقها خارجيا.

وأكدت جلالتها على أهمية العمل التشاركي، مؤكدة على ضرورة نشر وتعزيز ثقافة التطوع بين الاجيال الشابة من خلال استخدام اداوت العصر الاقرب الى هذا الجيل.

وفي اللقاء الذي حضرته رئيسة الجمعية نهى المعايطة واعضاء مجلس الادارة بثينة بلقر، وريم زريقات، وامنة الكباريتي، ورشيقة الرمحي، والفت الصواف، ونجود كاتبي، ورابحة ابو عناب، ورغدة مطارنة وعدد من اعضاء الهيئة العامة جرى استعراض عمل الجمعية ونشاطاتها وانجازاتها.

وقدمت السيدات شرحاً عن نشاطات الجمعية وبرامجها، كمشروع الطباعة ومبادرة الجمعية المتعلقة بمحو الأمية وبناء القدرات الذي تنفذه الجمعية بدعم من اليونيسكو ويطبق في المفرق بالتعاون مع جمعية سيدات حيان في قرية حيان مشرف، وجمعية سيدات ام اللولو في منشية بني حسن وجمعية سيدات السعيدية في روضة بسمة.

وتجولت جلالتها في مرافق الجمعية وتبادلت الحديث مع شابات مستفيدات من الدورات المجانية التي تعقد في مختبر الحاسوب الذي جاء بدعم من بنك الانماء الصناعي حول مدى استفادتهن منها. وبينت احدى عضوات الجمعية انه يتم عقد دورات تدريبية مدفوعة يتم الاستفادة منها لغايات استدامة الدورات المجانية.

واطلعت جلالتها على المخيطة التي جاءت بدعم من وزارة التخطيط والتعاون الدولي، كما استمعت الى شرح عن عمل المطبعة التي جاءت بدعم من وزارة التنمية الاجتماعية، وتعمل على طباعة وتصميم بطاقات الاعمال والكتيبات وبطاقات الدعوة، وهي احدى المشاريع الرئيسية المدرة للدخل للجمعية.

كما استمعت جلالتها الى شرح عن آلية التسويق لبيع منتوجات الجمعية وهي مؤسسة تطوعية تأسست عام 2003، بهدف المساهمة في تحسين وتطوير اوضاع المرأة اقتصاديا وثقافيا واجتماعيا، ولها حالياً أكثر من 50 عضواً.

وتهدف الجمعية الى اقامة المشاريع المدرة للدخل، وتطبيق مهارات وخبرات المرأة الجامعية في حل المشاكل في جميع مجالات الحياة، والعمل على تحقيق حياة خالية من العنف للفتيات والنساء، واجراء دراسات وبحوث متعلقة بالمرأة، وتدريب النساء على مهارات مختلفة لاقامة مشاريع، وتوعية المرأة ثقافيا واقتصاديا واجتماعيا.

وحققت الجمعية حتى الان مجموعة من الانجازات كتنفيذ العديد من برامج التوعية الموجه للمرأة في مجالات صحية واجتماعية وحقوق الانسان. وتنفيذ عدد من ورش العمل التدريبية حول اهمية توليد افكار للمشاريع الاسرية المدرة للدخل، والمشاركة في عدد من المؤتمرات المحلية والاقليمية والعالمية الخاصة بالمرأة ومنها مؤتمر قمة المرأة العربية الثاني الذي انعقد في عمان في عام 2004.

كما قدمت عددا من مقترحات المشاريع التي تسهم في تدريب وتأهيل النساء الفقيرات والمعيلات لأسر، وبالتالي توفير فرص العمل المناسبة. إضافة الى مساعدة طالبات جامعيات من خلال دفع جزء من الاقساط.

تعليقات (3)
الرجاء الدخول أو التسجيل لترك تعليقكم
بنت الاردن مها
الأربعاء, يوليو 13, 2011

خطوه رائعه تدل على الاهتمام ب المرأه الاردنيه مهما اختلفت الظروف
سيدتي اتمنى ان تنشئي لنا في لواء القويره البادية الجنوبيه جمعية نسائيه تحمل شرف اسمك
حيث يفتقر لوائنا ل مثل تلك الفعاليات علما ان الاميره بسمه جزاها الله كل خير مابتقصر ابدااااا في مركز الامير بسمه هناك
ونحن ممنونين لك ولكل ماتقومين به
وجزاكم الله كل خير
مها النجادات

word2222
الثلاثاء, يوليو 12, 2011

جلالة الملكة
اسعد الله اوقاتك
هناك مركز لذوي الاحتياجات الخاصة (مجاني) في قرية لب لواء ذيبان في طريقة للاغلاق بسبب عدم قدرة المركز على تحمل المصاريف علما بان المركز يقدم خدماتة بشكل مجاني والاطفال فقراء الحال بحدود اربعين طفل............ودمتي للاردن
هيثم الفقهاء0777603085

emadfadhl
الأربعاء, يونيو 22, 2011

الله يحرسك لامة العرب ويديمك ذخر للاردنيين والاردنيات يا أطيب وأرق ملكة .... جلالة الملكة رانيا العبدالله ا